التسويق الإلكتروني

بعد إغلاق خدمة تقصير الروابط من غوغل.. ما هي أفضل البدائل للمسوّقين؟

قرّرت شركة غوغل، وعلى نحو مُفاجئ، إغلاق خدمتها لتقصير الروابط Goo.gl دافعة المُستخدمين للاعتماد على خدمة أُخرى تُقدّمها ضمن حزمة Firebase، إلا أن الأداة الجديدة ليست ببساطة القديمة للأسف، خصوصًا بالنسبة للمسوّقين الراغبين بقياس حجم التأثير على المنصّات المُختلفة.

بشكل عام، هناك الكثير من الأدوات التي تُتيح للمسوّق قياس حجم التأثير. لكن الراغبين في ضبط الميزانية وتقليل التكاليف قدر المُستطاع كان بمقدورهم الاعتماد على خدمة غوغل لتقصير الروابط من أجل معرفة عدد المُستخدمين مع بيانات أخرى كالموقع الجغرافي على سبيل المثال لا الحصر.

بدائل أُخرى لخدمة غوغل متوفّرة ومن أبرزها Bit.ly الغنيّة عن التعريف، والتي يُمكن لأي مسوّق الاستفادة منها تمامًا مثل goo.gl للحصول على بيانات تفصيلية حول كل رابط يقوم بتقصيره. الأداة تسمح بتقصير الروابط والحصول على إحصائياتها دون تسجيل حساب، إلا أن تلك البيانات قد تختفي مع حذف الملفّات المؤقتة من المُتصفّح، لذا يُنصح بتسجيل حساب مجاني والاستمتاع بالخدمة.

أما الخيار الثاني فهو موجود داخل منصّة Hootsuite التي تسمح للمسوّقين بجدولة المشاركات لنشرها بشكل آلي على الشبكات الاجتماعية. داخل المنصّة هناك أداة ow.ly التي تُتيح للمستخدم أيضًا تقصير الروابط وهذا عند الضغط على إضافة مشاركة جديدة، فبمجرد لصق الرابط والضغط على زر Shrink سيتم توليد الرابط الجديد لمشاركته والاطلاع فيما بعد على إحصائياته الكاملة.

أهمّية تواجد الشركات على سناب شات وطريقة قياس حجم التأثير ROI

الوسوم
اظهر المزيد

فراس اللو

مُبرمج ومُطوّر تطبيقات ومواقع. صانع مُحتوى ومُحرّر تقني في موقع ميدان الجزيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

30 − = 21

إغلاق
إغلاق